مديــــــــــــــــنة الأحــــــــــــــــــــــــزان
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي



 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحكاية الشعبية الفلسطينية2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
najah
الأعضاء
الأعضاء


ذكر
عدد الرسائل : 8
العمر : 33
الموقع : palestine
العمل/الترفيه : software developer
المزاج : nice
تاريخ التسجيل : 28/12/2009

مُساهمةموضوع: الحكاية الشعبية الفلسطينية2   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 6:56 am

من أرشيف الحكاية الشعبية



(الحطاب والشجرة)

ميرفت الريماوي





باقي ما باقي إلا هالزلمة بيشتغل حطاب وعايش هو ومرته بس وهالحطاب فقير كثير كل يوم بطلع على هالجبل ويحطب وبيجي يبيع الحطب أكل اله ولمرته.



يوم من الأيام تعب هالحطاب من الشغل، و صار يقول يا ربي أنا بشتغل و بتعب حالي و بشقى ومفش نتيجة أنا ازهقت من كثر الفقر وما ظلش حطب في هالبلد، وين بدي أروح يا ربي ويأس وقعد في البيت،

أجت مرته قالتله يا زلمة روح دور على حطب بلكي بتلاقي اللي يجيب ألنا اللقمة، راح يدور يدور و في الآخر قال ما فش إلا اقرط هالشجرة، شجرة هالخروب الكبيرة، ولما أجا يظرب أول هواه بالهالبلطة اللي بقت معاه، قامت الشجرة صاحت وصارت تقوله حرام عليك تكسر فروعي وتكسرني أنا شو سويت لك حرام عليك، التخم هالحطاب و قال منين هالصوت فش حدا حواليه شك في حاله قال أنا سمعت غلط ورد رفع أيده بده يظرب أخرى مرة، والا الشجرة صاحت و قالتله حرام عليك يا زلمة دشرني في حالي شو سويتلك والا هو بقول: أنو اللي بحكي معي:ردت عليه الشجرة وقالتله: أنا اللي بحكي معاك، قالها: شجرة بتحكي. قالتله: آه هذا من ربنا انطقني. قالها: اشو اساوي أنا زلمة فقير ما حيلتيش اشي وما فش حطب وبدي أحطب عشان اجيب لقمة اكل للدار وما فش غيرك قدامي عشان احطب. قالتله: انا بدلك على اشي تعيش منه. قالها: شو هو قالتله: روح عند الصخرة هذي ودور عليها بتعطيك طاحونة قالها: طاحونة شو بدي فيها الطاحونة و انا فش عندي حب اطحنه. قالتله: روح بس أنت وشوف شو ربنا برزقك راح وظرب الصخرة وطلعتله طاحونه صار يقول يا ربي اشو بدي اسوي في هالطاحونه وقام ظربها إلا هي صارت تنزل حب و تطحن و تعمل كل اشي قمح وعدس وكل اشي.

روح يركد عالدار قالتله مرته: يا زلمه وين الحطب قالها: جبتلك طاحونة قالتله: يا زلمة اشو بدنا انساوي في الطاحونة وما عناش حب نطحنه قالها: بس شوفي و قام ظرب الطاحونه والا هي صارت تطحن لحالها وكثير كثير اكلوا و باعوا الباقي وصاروا يتاجروا والله انعم عليهم، يوم اجت جارتهم عندهم قالت: بدي اروح أشوف أحوالهم اشو اللي صاير عندهم اجت و دقت على الباب فتحولها عبرت كيف حالكم و كيف انتو واشو اللي صاير عندكم الله منعم وتفضل عليكم من هالعز هذا كله، قالولها هيك هيك القصة قالتلهم: بدي أشوف هالطاحونه جابووها ظربها الحطاب صارت تطحن و فهمت الجارة القصة وروحت عالدار.

في الليل قالت بدي اسرق الطاحونة حملت الطاحونه تبعتها و راحت في الليل على الجيران وحطت الطاحونة تبعتها محل هذي وسرقت الطاحونه اللي بتطحن وبطلع القمح و الحب.

قاموا هذولا الصبح قالها يالله خلينا نوخذ حب ونروح نبيع قام ظرب هالطاحونة أنها ترد فش فايده ظلتها زي ما هي قال: يا ربي شو اللي صار لها هذي الشجرة كنها غشتني والله لروح اكسرها راح على الشجرة وصار بدو يحطبها قامت صرخت قالتله يا زلمه شو مالك شو اللي جابك مش اخذت طاحونة بتغنيك طول العمر قالها كذبت علي بطلت تشتغل قالتله طيب روح عند الصخرة مره ثانيه ودق عليها راح دق عالصخرة زي ما قالتله الشجرة ولا ما فش الا صينية هالقش طلعتله قال: اشو بدي فيها فاضية شو بدي فيها وقال: يا ريت عليها جاج و لحم و الا ما شاف الا هالصينية ملانه جاج و لحم و اللي بدو اياه راح يركد لمرته قالتله يا زلمه اشو بدنا فيها الصينية أي هو في عنا اشي نوكله تانحطه عليها قالها: اطلبي تمني شوما بدك قالت يا رب نفسي في المفتول و الا هالصينية مليانه مفتول صاروا كل اشي يشتهوه يطلبوه تطلعلهم اياه الصينية و يوم أجت الجارة عندهم لقيتهم بوكلوا في لحم و جاج قالت في عقلها منين جابوا اللحم و الجاج وهمه فقيرين و أنا أخذت الطاحونه من عندهم قالتلهم يا جماعة الخير هذا الخير كله و انتو ما فش عندكم اشي ويتقولوا انه الطاحونه بطلت تطحن قالوا القصة هيك هيك روحت المره وهي في الدار قالت لازم اسرقها راحت اخذت صينية قش من عندها وراحت في الليل سرقت الصينية تبعيهم و حطت الصينية تبعتها عندهم وهربت.

قاموا الصبح قالها يا مرة قومي خلينا نوكل هاتي هالصينية جابت هالصينية صاروا يطلبوا في أكل و يطلبوا و يظربوا في هالصينية إنها تطلع أكل ما فش فايده قالتله روح يا زلمه هالصنية اللي جايبلنا إياها مش نافعة. راح للشجرة قالها ضحكت علي الصينية بطلت تطلع أكل قالتله ليش يا زلمه حدا شافها قلها جارتنا قالتله طيب روح عالصخرة و شوف اشو بدها تطلعلك راح عالصخرة دق عليها طلعت هالعصاه قال اشو بدي فيها قام مسكها من طرفها والا هي بلشت تخبط فيه وظل يركض لحد ما روح عالدار وهي وراه ودخلت عالدار وراه وصارت تخبط في مرته قالتله يا زلمه كنك انجنيت جايب عصاه تظربنا يا مجنون قالها انا شو بعرفني المهم قلها خلص للعصا وقفت اجت الجارة اشو أخباركم اشو المرة جبتو قالها جبنا هذي العصاه و اشر عليها قالت هذي العصاه اشو بتساوي وراحت مسكتها ولا العصاه بلشت تخبط فيها تخبط فيها صارت تقول خلص بتوب بتوب أنا برجعلكم كل اشي اخذته، الطاحونه و صينية القش بس خلوها توقف و تبطل تظربني وقالها الحطاب وقفي وقفت وراحت المره جابت الصينية و الطاحونة وبعدها طردوها لأنها خانتهم و عاشوا سعداء طول عمرهم و مش محتاجين اشي

وطار الطير وتمسوا بالخير.

http://www.najah.edu/index.php?news_id=5452&page=3171&l=ar


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.najah.edu
 
الحكاية الشعبية الفلسطينية2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مديــــــــــــــــنة الأحــــــــــــــــــــــــزان :: ¨°o.O ( الخواطر الشعرية ) O.o°¨ :: منتدى القصص وكتابة الخواطر-
انتقل الى: